أخبار العالممميز

الجيش الإسرائيلي يعلن ارتفاع عدد القتلى والأسري

أعلن الجيش الإسرائيلي، الخميس، ارتفاع عدد الضباط والجنود الذين قتلوا نتيجة هجمات حركة حماس، منذ السابع من أكتوبر، إلى 309 أشخاص.

وقال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، دانيال هاغاري، في مؤتمر صحفي، إنهم “أبلغوا عائلات 309 أشخاص من منتسبي الجيش بمقتلهم”.

كذلك، قال هاغاري إن عدد الأشخاص المؤكد احتجازهم في قطاع غزة بلغ 224، أغلبهم من المدنيين، ومن بينهم نساء وأطفال، منذ الهجمات التي نفذتها حركة حماس على إسرائيل في السابع من الشهر الجاري، مضيفا أن العدد “قابل للزياده”.

كما أكد أن الجيش الإسرائيلي “يضع مسألة إعادة المخطوفين من قطاع غزة كأولوية”، مردفا: “قلوبنا مع العائلات الثكلى الذين فقدوا أحباءهم”.

وتابع: “الأرقام يتم تحديثها بحسب المعلومات الاستخبارية التي نجمعها من غزة، ومن ثم نخبر عائلات المعنيين بها قبل إبلاغ وسائل الإعلام”.

ويستعد الجيش الإسرائيلي لتوغل بري في غزة، بعد نحو 3 أسابيع من القصف الجوي المكثف على القطاع، والذي أسفر عن مقتل أكثر من 6500 شخص، أغلبهم من المدنيين، من بينهم نساء وأطفال.

وتأتي الحرب ردا على تعرض إسرائيل لهجمات شنتها حركة حماس التي تسيطر على غزة منذ عام 2007 وتصنفها الولايات المتحدة منظمة إرهابية، مما أدى لمقتل 1400 شخص، أغلبهم من المدنيين، من بينهم نساء وأطفال.

 

وكان الجيش الإسرائيلي قد توغل بالدبابات في شمال غزة، الخميس، قبل الانسحاب من القطاع، بحسب ما أعلنه الجيش الإسرائيلي.

ووصف المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، بيتر ليرنر، العملية بأنها “كبيرة لكن ذات نطاق محدود”، قائلا إنها “واضحة وشاملة، وتهدف إلى خلق ظروف أفضل للعمليات البرية عندما يحدث ذلك”.

وأضاف لشبكة “سي إن إن” الأميركية: “لقد اشتبكنا بالفعل مع العدو، وقتلنا الإرهابيين الذين كانوا يخططون لشن هجمات ضدنا بصواريخ موجهة مضادة للدبابات”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

3 + ستة عشر =

زر الذهاب إلى الأعلى