شؤون عربيةمميز

عن عمر ‏‏4 سنوات.. طفل عربي يدخل موسوعة غينيس بصفته أصغر كاتب في العالم

انضم طفل إماراتي إلى موسوعة “غينيس” للأرقام القياسية، لكونه أصغر كاتب في العالم، وذلك عن عمر ‏‏4 سنوات و218 يوم.‏

وتمكن، سعيد راشد المهيري، من إمارة أبو ظبي الخليجية، أن يبيع أكثر من 1000 نسخة من كتابه للأطفال “الفيل سعيد والدب، وهي قصة مصورة عن اللطف والصداقة غير المتوقعة بين الحيوانين، وفقا لبيان من موسوعة “غينيس”.

ويلخص كتابه، قائلا: “إنه يدور حول الفيل سعيد والدب القطبي، إذ كان الفيل في نزهة ورأى دبا قطبيا، وكان يعتقد أن الدب سيأكله، لكن في النهاية، أظهر الفيل لطفًا وقال: “لنقم بنزهة معا”! ثم أصبحوا أصدقاء وأظهروا اللطف لبعضهم البعض”.

ولا يعد سعيد هو الوحيد في أسرته الحاصل على رقم قياسي، إذ هناك شقيقته الكبرى، الظبي المهيري، التي سبقته في الدخول إلى موسوعة “غينيس”، كأصغر ناشرة في العالم وهي في عمر 7 سنوات، وذلك بعد أن باعت أكثر من ألف نسخة من كتابها الأول “كانت لدي فكرة”.

وأشار الطفل، سعيد المهيري، إلى أن شقيقته هي من ألهمته لتاليف كتابه الأول.

كما أن شقيقة سعيد المهيري، أطلقت مبادرة فريدة بعنوان “كتب من الأطفال إلى الأطفال”، والتي تهدف إلى تشجيع الأطفال من سن 4 إلى 10 سنوات على الكتابة، إما باللغة العربية أو الإنجليزية، بحيث يكون كل من الكاتب والرسام والناشر وكذلك قراء الكتاب، هم أطفال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اثنان × واحد =

زر الذهاب إلى الأعلى