شؤون عربية

الغلاء يضرب سحور رمضان في مصر.. قفزة كبيرة بأسعار الفول والزبادي

قفزت أسعار الفول والزبادي في مصر بشكل ملحوظ قبل يوم من حلول شهر رمضان المبارك، ما يهدد المكونات الرئيسية لوجبة السحور لدى المصريين.
وكشف إيهاب شرابية نائب رئيس شعبة الألبان بغرفة الإسكندرية التجارية، عن أن عبوات الزبادي البلدي وزن 110 غرامات ستتراوح أسعارها خلال شهر رمضان 2023 بين 4.5 و5 جنيهات.
زيادة 80% في أسعار الزبادي
وكانت أسعار عبوة الزبادي 110 غرامات خلال موسم رمضان الماضي تتراوح بين 2.5 و3 جنيهات في الأسواق، بما يعني ارتفاع أسعار الزبادي بنحو 80% خلال العام الحالي مقارنة بالعام السابق.
وكانت منتجات الألبان في مصر قد شهدت ارتفاعات متتالية على مدار العام على خلفية الحرب الروسية الأوكرانية.
كما تأثرت أسعار المنتجات الغذائية ومن بينها الألبان بارتفاع قيمة الدولار مقابل الجنية إلى نحو 31 جنيها مقارنة بنحو 15.7 جنيه في مارس/آذار 2022.
وارتفع سعر صرف الدولار مقابل الجنيه تدريجيا خلال عام منذ مارس/آذار 2022 بنسبة 96.3%، ليسجل متوسط سعر الدولار في البنوك بنهاية تعاملات 20 مارس/آذار الجاري 30.84 جنيه للشراء، و30.94 جنيه للبيع مقابل 15.66 جنيه للشراء، و15.76 جنيه للبيع وفقا لبيانات البنك المركزي.
وفي يناير/كانون الثاني الماضي أعلن الدكتور مصطفى مدبولي رئيس الوزراء المصري إنهاء مشكلة تكدس البضائع في الموانئ المصرية الناتجة عن شح الدولار وعودة الأوضاع في الموانئ لطبيعتها.
ويعتمد عدد كبير من المسلمين في مصر على الزبادي كوجبة للسحور خلال شهر رمضان بجانب الفول الذي شهد ارتفاعات كبيرة الأيام الماضية، حيث يتزايد الطلب على الزبادي خلال شهر رمضان بمعدل 3 أضعاف الأيام العادية.
أسعار الفول تقفز 2000 جنيه في الطن
وارتفعت أسعار الفول المستورد والبلدي خلال الأسبوع الجاري مع حلول شهر رمضان المبارك بنحو ألفي جنيه في الطن نتيجة لزيادة الطلب على الفول الذى يعد الوجبة الأساسية على السحور، وفق محمد سليمان عضو شعبة الغلال بالغرف التجارية في مصر.
وبلغ سعر طن الفول البلدي نحو 28 ألف جنيه، فيما بلغ سعر الفول المستورد نحو 21 ألف جنيه للطن بزيادة تراوحت ما بين 2 و3 آلاف جنيه مقارنة بالأسبوع الماضي.
وعلق محمد سليمان، عضو شعبة الغلال بغرفة القاهرة التجارية على الارتفاع قائلاً: مع قرب شهر رمضان يكون الضغط والطلب أكبر على الفول خاصة أنه ضمن الوجبة الرئيسية على السحور.
وتوقع سليمان أن تشهد الأسعار هدوءًا بعد انتهاء شهر رمضان وبدء موسم حصاد الفول المحلي، حيث يبدأ حصاد الفول المحلي في شهر مايو/أيار، ويستمر حتى أغسطس/آب وفقا لشعبة الغلال بغرفة القاهرة التجارية.
مصر تستورد 85% من استهلاك الفول
وتستورد مصر نحو 85% من استهلاك الفول، وتنتج محليا منه نحو 15% فقط، وقال مجدي الوليلي عضو غرفة صناعة الحبوب باتحاد الصناعات المصرية إن استهلاك المصريين للفول خلال شهر رمضان يعادل استهلاك 3 أشهر من أشهر السنة العادية، نتيجة شنط وكراتين رمضان التي لا تخلو من الحبوب.
وقدر حجم استهلاك المصريين من الفول بنحو 700 ألف طن سنويا منها 580 ألف طن يتم استيرادها وفقا لبيانات حكومية سابقة، مؤكدا أن الاستيراد يتم من أستراليا وإنجلترا وليتوانيا.
وأضاف أنه يتم استهلاك 400 ألف طن من الفول في الجرش وتحويله إلى فلافل وطعمية، بما يتبقى 300 ألف طن فول في شكله العادي، بجانب الفول المصري المتميز بجودته.
كانت دار الإفتاء المصرية أعلنت رسميا تعذر رؤية هلال رمضان أمس، ومن ثم اليوم الأربعاء هو المتمم لشهر شعبان والخميس 23 مارس/آذار غرة شهر رمضان المبارك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

خمسة × ثلاثة =

زر الذهاب إلى الأعلى