أخبار العالمتكنولوجيامميز

الذكاء الاصطناعي يتنبأ بالمجاعات وأزمات الغذاء.. والمناطق التي ستحدث فيها الأزمات

ابتكر باحثون منظومة للذكاء الاصطناعي، يمكنها التنبؤ بالمناطق التي ستحدث فيها أزمات غذاء في العالم.

المنظومة تعتمد على تحليل محتوى المقالات الصحفية والإخبارية.

يقول فريق الدراسة من معهد كورانت للعلوم الرياضية التابع لجامعة نيويورك الأمريكية، إن هذه المنظومة يمكن أن تساعد في تحديد أولويات توجيه المساعدات الغذائية الطارئة إلى المناطق الأكثر عرضة للأزمات الغذائية، وتمثل تحسينا للآليات المعمول بها حاليا في هذا الشأن.

ويؤكد صامويل فرايبرجر الباحث الزائر لدى معهد كورانت وأحد المشاركين في الدراسة أن هذا النهج العلمي الجديد يحسن إمكانية التنبؤ بأزمات الغذاء قبل حدوثها بـ12 شهرا اعتمادا على تحليل التقارير الإخبارية اليومية.

وفي إطار الدراسة التي نشرتها الدورية العلمية “ساينس أدفانسز”، جمع الفريق البحثي 11 مليون مقالا وتقريرا إخباريا تتركز على أزمات الغذاء في قرابة أربعين دولة خلال الفترة ما بين 1980 و2020، وقاموا بتطوير منظومة حوسبية لاستخراج العبارات والتعبيرات التي تعبر عن أزمات الغذاء، ثم قاموا بتوظيف هذه النتائج للتبنؤ باحتمالات حدوث أزمات الغذاء والمجاعات في المستقبل.

ويرى الباحث لاكشمينارايانان سوبرامانيان من معهد كورانت، في تصريحات للموقع الإلكتروني “ميديكال إكسبريس” المتخصص في الأبحاث العلمية أن “الوسائل التقليدية لرصد أزمات الغذاء مثل الصراعات وتغيرات أسعار الغذاء وغيرها كثير ما تكون غير كافية أو متأخرة، ولكن النهج العلمي الجديد يستطيع رصد عوامل مخاطر حدوث أزمات الغذاء التي تظهر في المقالات الإخبارية قبل أن تصبح ملحوظة من خلال الإجراءات التقليدية المعمول بها”.

ويعتقد فريق الدراسة أنه من الممكن استخدام نفس المنظومة الحوسبية للتنبؤ بأزمات أخرى مثل تفشي الأمراض والأوبئة أو تأثيرات تغير المناخ في المستقبل.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إحدى عشر + 15 =

زر الذهاب إلى الأعلى