شؤون عربيةمميز

مصر تحول مبنى مجمع التحرير الشهير وتغير مسمى مقر وزارة الداخلية

أعلنت الحكومة المصرية عن تغيرات كبيرة ستحدث خلال الفترة القادمة في بعض المباني الخاصة بالحكومة في القاهرة، بعد الانتقال للعاصمة الإدارية الجديدة.

ووافق المجلس الأعلى للتخطيط والتنمية العمرانية على الطلب المقدم من قبل صندوق مصر السيادي للاستثمار والتنمية، والخاص بتغيير الاستخدام لكل من مبنى مجمع التحرير، ليصبح مبني فندقيا، وكذا مبنى وزارة الداخلية السابق، ليصبح مجمعا خدميا متكاملا.

ووافق المجلس الأعلى للتخطيط والتنمية العمرانية، خلال اجتماعه اليوم على إعلان منطقة كورنيش النيل بحي الساحل بمساحة تبلغ (154.5) فدان، بمحافظة القاهرة، كمنطقة إعادة تخطيط، وذلك في ضوء الاستغلال الأمثل لأراضي أملاك الدولة بالمنطقة، وكذا منطقة ميدان رمسيس والسبتية وكوبري الليمون بمساحة (14.62) فدان، وذلك في إطار التكليف الرئاسي بدراسة متطلبات إعادة تخطيط هذه المنطقة، كما تتضمن المناطق كورنيش النيل بالمعادي ودار السلام وأثر النبي، بمساحة (1642.75) فدان، والمنطقة المحصورة بين محطة بشتيل للسكك الحديدية ومحور 26 يوليو وخط مونوريل غرب القاهرة، بمساحة (5958.71) فدان بمحافظة الجيزة، وفي محافظة جنوب سيناء تضمنت مناطق إعادة التخطيط منطقة حي السلام بمدينة أبو رديس بمساحة (400.30 فدان)، وذلك في ضوء رغبة المحافظة في القيام بتطوير المنطقة وإنشاء جامعة السويس بها.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثمانية − ثمانية =

زر الذهاب إلى الأعلى